عربية ودولية

الشرطة الروسية تعتقل محتجين مؤيدين لنفالني

بدأت الشرطة توقيفات في صفوف المحتجين وسط العاصمة الروسية موسكو ومدينة سان بطرسبورغ، اليوم السبت.

وأوقفت الشرطة في موسكو عددا من الأشخاص على ساحة بوشكين وسط المدينة، بعد أن حذرت أجهزة الأمن المتظاهرين المجتمعين هناك من أن التجمعات محظورة بسبب عدوى كورونا.

ووزعت عناصر الشرطة كمامات على مشاركين في التجمع بهدف الحيلولة دون تفشي فيروس كورونا المستجد. وذكرت أجهزة الأمن أن عدد المشاركين في التجمع اقترب من 4 آلاف.

من جهتها، ذكرت وكالة “تاس” الإخبارية الروسية أن مجموعة من المحتجين اعتدوا على عنصرين للشرطة في ساحة بوشكين، ووقوع استفزازات أخرى خلال المظاهرة.

كما قامت أجهزة الأمن في سان بطرسبورغ، بتوقيف بعض أنصار المعارضة المتجمعين على ساحة السينات للمطالبة بالإفراج عن نافالني. كما تم القبض على عدد من الصحفيين أنفسهم في عداد الموقوفين، على الرغم من ارتدائهم سترات خاصة تشير إلى انتمائهم إلى وسائل إعلام.

وأفادت وكالة “نوفوستي” بأن بعض المحتجين في موسكو وسان بطرسبورغ رشقوا عناصر الأمن وسط العاصفة بالبيض والزجاجات البلاستيكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى