على مدار الساعة

غرّد رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط عبر “تويتر”، قائلاً: “ما إن انتهت زيارة الوفد الرسمي اللبناني الى سوريا حتى انفجر مجددا انبوب النفط في الشمال. فهل عصابات النفط المتحكمة بالمواطن وبالخزينة تريد تخريب استيراد الغاز المصري والكهرباء الاردنية؟ أم أن النفط الايراني له صلة؟ وماذا عن المتحكمين في الظل بوزارة الطاقة؟”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى