على مدار الساعة

أنّ البواخر لم تفرغ بعد حمولتها من مادة المازوت، الامر الذي ينذر بالخطر، لا سيّما وأنّ المخزون المتبقي لا يكفي حتى نهاية الاسبوع. وأشارت المصادر إلى أنّ لبنان على موعد مع كارثة حقيقية وأن أغلب القطاعات أطلقت صرختها بسبب نفاذ هذه المادة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى