عربية ودولية

الخارجية الفرنسية : ننسق مع شركائنا للرد على الانتهاكات النووية الإيرانية

أشارت وزارة الخارجية الفرنسية الى أن “تقريرا الوكالة الدولية للطاقة الذرية يعكسان انتهاك إيران الصارخ لأسس التعاون”.

وأضافت أن “إيران تواصل تطوير برنامجها النووي بشكل مقلق”، وأعلنت أن فرنسا “تنسق مع شركائها للرد على الانتهاكات النووية الإيرانية”.

يأتي هذا بعد أن أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، يوم أمس الثلاثاء، عن أن “إيران تواصل خرق التزاماتها النووية في اتفاق فيينا 2015”. وأضافت أن “إيران تعزز مخزونها من اليورانيوم المخصب”، وأنها “قوضت أنشطة مراقبة برامجها النووية بشكل كبير”.
وأشارت الى أن “إيران أخفقت في تقديم تفسيرات لوجود يورانيوم في مواقع سرية وعليها أن تقدم بدون أي تأخير تفسيرات للمواقع النووية غير المعلن عنها”.

من جهة أخرى، علق الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي على التقرير مشيراً الى أن “مواقف وكالة الطاقة الذرية غير بناءة وتضر بالمحادثات النووية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى